العمدة يطرح أهم مطالب سكان المقاطعة على رئيس الجمهورية

خلال حفل إطلاق برنامج الأمان الاجتماعي الفوري مساء اليوم الأربعاء بحضور فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ  الغزواني،

قل عمدة بلدية توجنين الدكتور محمد الأمين ولد شعيب إن عمليات الترحيل التي تم بموجبها نقل مئات الأسر إلى توجنين خلال السنوات الماضية أدت إلى تزايد الضغط على الخدمات الأساسية كالصحة والتعليم والكهرباء والماء والطرق في البلدية.

وطالب العمدة بتوجيه التعليمات إلى الحكومة بإعطاء الأولوية لتوفير هذه الخدمات في توجنين.

كما طالب السيد العمدة  بمنح سكان البلدية تمييزا إيجابيا في المشاريع التي تستهدف الفئات الاجتماعية الأكثر هشاشة.

وأضاف عمدة البلدية أن اللامركزية خيار استراتيجي أثبت نجاعته في تحقيق التنمية المحلية، لافتا إلى أن تجربة البلاد في هذا المجال ما زالت عاجزة عن تحقيق الحد الأدنى مما هو مطلوب منها بحكم معوقات تتصدرها الصلاحيات والاعتبار.

ودعا الرئيس محمد ولد الغزواني إلى تعزيز صلاحيات البلديات وإلى تحويلها في عهده إلى شريك فاعل في التنمية المحلية.

 

وقال إن بعض المصانع التي تعمل بجوار الأحياء السكنية في توجنين تؤدي إلى أضرار يعاني منها السكان الذين اضطر بعضهم إلى الهجرة، مطالبا بحل هذه المشكلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى